مملكة الجمال

ملتقى عشاق الجمال من شباب الوطن العربي الملــ فاتن ــكة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ما معنى أن تكوني امرأة؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mamlaka
Admin
avatar

المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 13/09/2007
العمر : 33

مُساهمةموضوع: ما معنى أن تكوني امرأة   الأحد سبتمبر 23, 2007 11:01 am

أن تكوني امرأة هذا يعني أنك تتوفرني على مقومات السعادة في الحياة، و حتى دون أن تحاط هذه الحياة بمقومات أخرى من قبيل ما نحتاج إليه في حياتنا المادية، ةلكن أن تكوني امرأة فهذا يعني أن تكوني تتوفرين على شعور ممتع بكونك أنثى، و هذا هو أمتع شعور يمكن أن تحس به أمرأة، فأنا كوني أنثى و عندما أتفكر في كينونتي هاته أعتبر أن أنوثتي هي خصوصيتي و هي مصدر سعادتي و شوقي إلى الحياة من منطلق كوني أنثى فأرى العالم كله جميلا انطلاقا من إحساسي بالمتعة كوني امرأة.
أنظري إلى جسمك و افتتني به كما يفتتن به الآخرون خاصة من الرجال فأنت مصدر إعجاب للآخرين بتفاصيل جسمك الأنثوي البديع و الممتع للنظر.
و من هذا المنطلق فأنا شعاري في الحياة هو ما أحلى الجمال و ما أحلى الحياة، و أضيف عليه ما أحلى الأنوثة و ما أمتعها؟
و إلا شو بيكون رأيكن؟


عدل سابقا من قبل في الثلاثاء أكتوبر 09, 2007 4:13 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mamlaka.ahlamontada.com
fedi
نشط جيد
نشط جيد
avatar

المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 04/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الخميس أكتوبر 04, 2007 4:33 pm

اصدقك القول ان جمالك فاتن و اتصور انه طبيعي ان تفتتن المراة بانوثتها ورشاقة جسدها ولكن اعتقد ان افتتان الرجل بجسمها فقط لا يشعرها بالسعادة لان قيمتها تبقى في رجاحة عقلها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mamlaka
Admin
avatar

المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 13/09/2007
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رجاحة العقل خاصية رجولية   الخميس أكتوبر 04, 2007 5:12 pm

صديقي فادي، بتشرف كثير بعضويتك معي بالمنتدى، و أكيد راح تشوف عليه مواضيع كثير منيحة و شيقة بالمستقبل، لكن انت ما تحاول تجعل من صاحبة المنتدى تفكر بعقلية رجولية، شو خيي كثير علي أستمتع بأنوثتي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mamlaka.ahlamontada.com
zinman
متميز
متميز
avatar

المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 07/10/2007
العمر : 37
الموقع : www.zin.fr.ma

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الأحد أكتوبر 07, 2007 6:04 pm

بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاةو السلام على سيدنا محمد عبد الله و رسوله صلى الله عليه وسلم
سلام فاتن و سلام لكل المشاركين في هذا المنتدى اللي بتمنى انه يحقق المراد من ورائه
طيب يا فاتن .... انت عارفة اني معقد ... بس بجد الموضوع غاية في الروعة ...و بجد كمان انا تساءلت هو يعني ان المراة بتملك مقومات السعادة حتى عندما لا تتوفر الظروف المادية اللي احنا بنحس انها هي اساس كل سعادة في الدنيا ده ... فلو كان الامر كده يبقى ايه الراجل يعني مبيملكش المقومات ده ... يعني بيملك مقومات الشقاء و التعاسة .... طيب يا فاتن الامر هنا مو يعني مواجهة بين الراجل و المراة بس هو مجرد تساؤل عشان ادخل للي عايز اقوله
اللي عايز اقوله انك بتشعري بالسعادة و بانك بتملكي مقومات السعادة ده انطلاقا مو لانك امراة او انثى ولكن انطلاقا من قبولك لكينونتك امراة ... فالامر مو متعلق بامراة او رجل بل متعلق بهذا الرضا اللذي يحل بالقلب عن كينونتي هذا الجنس او ذاك ... و هذا الرضا هو اساس كل سعادة ... و عند غيابه تغيب كل ملامح السعادة
و الواقع يشهد ازمة المترجلات من النساء هما بيدوروا على السعادة فيغيروا من نفسهم رغبة في الحصول عليها فتكون النتيجة انهم بيفقدوا كل شيء بسبب افتقادهم لمسالة الرضا وهو باب عظيم من ابواب السعادة
ونحن نجد في الحديث الشريف ان لعنة الله على الذين يغيرون من سجيتهم و فطرتهم بين الترجل للنساء و التخنت للرجال ... و استسمح سيدي و حبيبي رسول الله صلى الله عليه وسلم على هذا التجرؤ على الحديث النبوي الشريف ... و كاني احس ان امر استمتاع الرجل برجولته و المراة بانوثتها مطلوب شرعا اذ يحقق مقصدا من مقاصد الشريعة وهو احساس الرجل و المراة بانهما خلق من خلق الله عز وجل وهو ما يفتح امامنا الباب لولوج مقامات الشكر على نعمتي الخلق و البرء لله عز وجل ... فيكون من ادنى منازل هذا المقام الرضا بالكينونة رجلا كان ام انثى للانتقال الى اعالى المنازل و هي ان على كل سلامة وهي كل عظم من العظام الصغيرة و الدقيقة في الجسد تستوجب صدقة كما في الحديث الشريف وهو ما يحقق مفهوم الشكر و بذالك يكون العبد راضيا مستمتعا سعيدا بما شاء له ربه ان يكون عليه
و سلام الله على قوم امنوا صدقوا و قد شاؤوا كما شاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.zin.fr.ma
عاشق المرجلة
مبتدأ
مبتدأ


المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 08/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الإثنين أكتوبر 08, 2007 4:52 pm

الله يسعدك ويوفقك ويهنيك
ومدونتك إلى الأمام إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mamlaka
Admin
avatar

المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 13/09/2007
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الثلاثاء أكتوبر 09, 2007 9:58 am

zinman كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاةو السلام على سيدنا محمد عبد الله و رسوله صلى الله عليه وسلم
سلام فاتن و سلام لكل المشاركين في هذا المنتدى اللي بتمنى انه يحقق المراد من ورائه
طيب يا فاتن .... انت عارفة اني معقد ... بس بجد الموضوع غاية في الروعة ...و بجد كمان انا تساءلت هو يعني ان المراة بتملك مقومات السعادة حتى عندما لا تتوفر الظروف المادية اللي احنا بنحس انها هي اساس كل سعادة في الدنيا ده ... فلو كان الامر كده يبقى ايه الراجل يعني مبيملكش المقومات ده ... يعني بيملك مقومات الشقاء و التعاسة .... طيب يا فاتن الامر هنا مو يعني مواجهة بين الراجل و المراة بس هو مجرد تساؤل عشان ادخل للي عايز اقوله
اللي عايز اقوله انك بتشعري بالسعادة و بانك بتملكي مقومات السعادة ده انطلاقا مو لانك امراة او انثى ولكن انطلاقا من قبولك لكينونتك امراة ... فالامر مو متعلق بامراة او رجل بل متعلق بهذا الرضا اللذي يحل بالقلب عن كينونتي هذا الجنس او ذاك ... و هذا الرضا هو اساس كل سعادة ... و عند غيابه تغيب كل ملامح السعادة
و الواقع يشهد ازمة المترجلات من النساء هما بيدوروا على السعادة فيغيروا من نفسهم رغبة في الحصول عليها فتكون النتيجة انهم بيفقدوا كل شيء بسبب افتقادهم لمسالة الرضا وهو باب عظيم من ابواب السعادة
ونحن نجد في الحديث الشريف ان لعنة الله على الذين يغيرون من سجيتهم و فطرتهم بين الترجل للنساء و التخنت للرجال ... و استسمح سيدي و حبيبي رسول الله صلى الله عليه وسلم على هذا التجرؤ على الحديث النبوي الشريف ... و كاني احس ان امر استمتاع الرجل برجولته و المراة بانوثتها مطلوب شرعا اذ يحقق مقصدا من مقاصد الشريعة وهو احساس الرجل و المراة بانهما خلق من خلق الله عز وجل وهو ما يفتح امامنا الباب لولوج مقامات الشكر على نعمتي الخلق و البرء لله عز وجل ... فيكون من ادنى منازل هذا المقام الرضا بالكينونة رجلا كان ام انثى للانتقال الى اعالى المنازل و هي ان على كل سلامة وهي كل عظم من العظام الصغيرة و الدقيقة في الجسد تستوجب صدقة كما في الحديث الشريف وهو ما يحقق مفهوم الشكر و بذالك يكون العبد راضيا مستمتعا سعيدا بما شاء له ربه ان يكون عليه
و سلام الله على قوم امنوا صدقوا و قد شاؤوا كما شاء
كلام كثير موثق و احنا ما اختلفنا المهم إن كل جنس يستمتع بجنسه بس انت صار لازم تعرف إنه في كثير نساء ما يستمتعون بأنوثتهن و هايدا راجع لعدة أسباب منها إنهن ما بيشوفو حالهن عدهن حق ليستمتعوا بما خلقهن عليه الله و كمان أنانية الرجال اللي ما تعطي للست الحق إنها تعبر عن شعورها و إحساسها بالسعادة خاصة الجنسية و انت بتعرف إنه السعادة مو ممكن تكون لو ما يقدر الواحد و لا الواحدة تعبر عن سعادتها بأي شيء في حياتها و بالأحرى لما تكون الحاجة دية ترتبط بكينونتها كامرأة، و كمان إن كثير ستات كانوا يتشبهون بالرجال مشان حالهن يتحسن داخل المجتمع لأنهن كانوا غيرانين من وضعية الرجال بالمجتمع بس هلا صار الرجال هن اللي بدهن يتشبهوا بالنساء بالعالم كله ليش لأنهم عرفوا كمان إن المرأة تستمتع بأنوثتها و يمكن أكثر مت بيستمتع الرجال برجولتهم و كمان بالجنس يعني بالمعاشرة قبل ما كان الرجل يحس إن المرأة تستمتع بس هلا صار يحس شوي و بلش يتخلى عن أنانيته... و للحديث بقية


عدل سابقا من قبل في الأربعاء أكتوبر 10, 2007 8:41 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mamlaka.ahlamontada.com
zinman
متميز
متميز
avatar

المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 07/10/2007
العمر : 37
الموقع : www.zin.fr.ma

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الثلاثاء أكتوبر 09, 2007 6:49 pm

بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على سيد الخلق محمد عبد الله ورسوله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

بجد يا فاتن مو مجاملة بحب اكتب في المنتدى ده واتمنى له التوفيق و انه ينافس المنتديات الاخرى و اتمنى له انه يحقق المرجو من وراء انشائه

حرجع واقول عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ... و الصلاة و السلام على اسعد مخلوقات الله تعالى محمد عبده و رسوله صلى الله عليه وسلم

ليه انا كررت الصلاة على الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم .... هي الصلاة عليه واجبة ... بس هنا انا كررت من اجل ان ابرز كلمة اسعد المخلوقات ... فانت يا فاتن ركزت عن مسالة السعادة ... و انشاء الله اناقشك في الحكاية ده ... انا قلت في التعليق السابق عن حكاية الرضا ... و انت يا فاتن و شكرا الك كثير على انك اهتميتي بتعليقي المعقد زي حلاتي ... قلتي في تعليقك ان الست بتتشبه بالرجال عشان تحسن وضعيتها و غيرة من الرجل عشان بتظن ان الرجل اكثر سعادة و اضفت يا فاتن ان هلا الوضع تغير عشان الرجل هو اللي في الايام ده حس ان المراة اكثر استمتاعا فبدا يغير من حالته و يغير من فكره عشان في السابق كان بيعتقد ان المراة مو مستمتعة
طيب احنا لو دورنا في السنة النبوية و في الاحاديث الشريفة حنلاقي ايه
حنلاقي سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم بيوصف لنا وصف دقيق للحالة النفسية اللي عليها كل من الرجل و المراة فبيقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : فضلت المرأة على الرجل بتسعة و تسعين جزءا من اللذة ، و لكن الله ألقى عليهن الحياء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: ضعيف جداً - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 3981
الحديث ضعيف لكنه ليس بموضوع وحتى وان كان موضوعا ونحن نعرف ان الحديث الموضوع هو الحديث الذي كذبه احدهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم
ولنفرض جدلا ان هذا الحديث موضوع فالشاهد عندي انه في الفكر العربي القديم هناك معرفة دقيقة بان المراة اكثر استمتاعا من الرجل بنسبة مهولة جدا
فسواء قالها النبي صلى الله عليه وسلم ... او وضعها شخص على رسول الله صلى الله عليه وسلم ايا يكون الامر فالفكرة هي ... ان المراة في الفكر القديم اكثر استمتاعا من الرجل ... و هنا بنشوف ان تغيير المراة لسلوكياتها لتصبح رجلا لا يستند الى انها بتغير من الرجل او لانها تريد ان تستمتع بنفس درجة شعور الرجل باللذة ... فالحديث يلغي الفكرة ده فالحديث قاله الرسول صلى الله عليه وسلم من اكثر من 1400سنة و ان كان موضوعا فهو لم يوضع على رسول الله صلى الله عليه وسلم قطعا في القرن العشرين انما وضع تقريبا من قبل 1200 سنة ان كان اصلا موضوعا و انما درجته كما راينا في السابق ضعيف جدا لكنه يبقى اقوى من الموضوع وهذا يجعل الرجل يعرف حق المعرفة ان المراة اكثر منه استمتاعا وانما غلب علي ظهور اثار الاستمتاع عليها حالة الحياء ... و ان كان الرجل يعلم هذا فالمراة اكثر علما بذاتها من الرجل فلما تغير من ذاتها ... و لو افترضنا ان في العادات و التقاليد و الموروث الشعبي عامة بعض من مظاهر الجهل باحساس الاستمتاع لدى المراة فهذا عندي مرجعه الى الجهل بالدين اولا و اخرا ... اذ لو فهمنا الدين كما ينبغي ان يفهم لسعدنا كما سعد اسعد الخلق صلوات الله عليه و سلامه الى يوم الدين و الى ان يشاء الله تعالى
و اسف على هذه الاطالة و ان شاء الله لن اطيل مرة اخرى ... لكن استسمح ان اضع خلاصة الخلاصة هنا و هي ان جهلنا بالدين الذي يترتب عنه جهلنا باسس السعادة الحقة يوما بعد يوم ينتقل من الجهل البسيط الى الجهل المركب اى الجهل الاكثر تعقيدا و الوصول الى درجة تغيير الجنس مظهر مظاهر هذا الجهل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.zin.fr.ma
mamlaka
Admin
avatar

المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 13/09/2007
العمر : 33

مُساهمةموضوع: ردا عليك يا زينمان   الأربعاء أكتوبر 10, 2007 8:55 am

zinman كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على سيد الخلق محمد عبد الله ورسوله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

بجد يا فاتن مو مجاملة بحب اكتب في المنتدى ده واتمنى له التوفيق و انه ينافس المنتديات الاخرى و اتمنى له انه يحقق المرجو من وراء انشائه

حرجع واقول عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ... و الصلاة و السلام على اسعد مخلوقات الله تعالى محمد عبده و رسوله صلى الله عليه وسلم

ليه انا كررت الصلاة على الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم .... هي الصلاة عليه واجبة ... بس هنا انا كررت من اجل ان ابرز كلمة اسعد المخلوقات ... فانت يا فاتن ركزت عن مسالة السعادة ... و انشاء الله اناقشك في الحكاية ده ... انا قلت في التعليق السابق عن حكاية الرضا ... و انت يا فاتن و شكرا الك كثير على انك اهتميتي بتعليقي المعقد زي حلاتي ... قلتي في تعليقك ان الست بتتشبه بالرجال عشان تحسن وضعيتها و غيرة من الرجل عشان بتظن ان الرجل اكثر سعادة و اضفت يا فاتن ان هلا الوضع تغير عشان الرجل هو اللي في الايام ده حس ان المراة اكثر استمتاعا فبدا يغير من حالته و يغير من فكره عشان في السابق كان بيعتقد ان المراة مو مستمتعة
طيب احنا لو دورنا في السنة النبوية و في الاحاديث الشريفة حنلاقي ايه
حنلاقي سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم بيوصف لنا وصف دقيق للحالة النفسية اللي عليها كل من الرجل و المراة فبيقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : فضلت المرأة على الرجل بتسعة و تسعين جزءا من اللذة ، و لكن الله ألقى عليهن الحياء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: ضعيف جداً - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 3981
الحديث ضعيف لكنه ليس بموضوع وحتى وان كان موضوعا ونحن نعرف ان الحديث الموضوع هو الحديث الذي كذبه احدهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم
ولنفرض جدلا ان هذا الحديث موضوع فالشاهد عندي انه في الفكر العربي القديم هناك معرفة دقيقة بان المراة اكثر استمتاعا من الرجل بنسبة مهولة جدا
فسواء قالها النبي صلى الله عليه وسلم ... او وضعها شخص على رسول الله صلى الله عليه وسلم ايا يكون الامر فالفكرة هي ... ان المراة في الفكر القديم اكثر استمتاعا من الرجل ... و هنا بنشوف ان تغيير المراة لسلوكياتها لتصبح رجلا لا يستند الى انها بتغير من الرجل او لانها تريد ان تستمتع بنفس درجة شعور الرجل باللذة ... فالحديث يلغي الفكرة ده فالحديث قاله الرسول صلى الله عليه وسلم من اكثر من 1400سنة و ان كان موضوعا فهو لم يوضع على رسول الله صلى الله عليه وسلم قطعا في القرن العشرين انما وضع تقريبا من قبل 1200 سنة ان كان اصلا موضوعا و انما درجته كما راينا في السابق ضعيف جدا لكنه يبقى اقوى من الموضوع وهذا يجعل الرجل يعرف حق المعرفة ان المراة اكثر منه استمتاعا وانما غلب علي ظهور اثار الاستمتاع عليها حالة الحياء ... و ان كان الرجل يعلم هذا فالمراة اكثر علما بذاتها من الرجل فلما تغير من ذاتها ... و لو افترضنا ان في العادات و التقاليد و الموروث الشعبي عامة بعض من مظاهر الجهل باحساس الاستمتاع لدى المراة فهذا عندي مرجعه الى الجهل بالدين اولا و اخرا ... اذ لو فهمنا الدين كما ينبغي ان يفهم لسعدنا كما سعد اسعد الخلق صلوات الله عليه و سلامه الى يوم الدين و الى ان يشاء الله تعالى
و اسف على هذه الاطالة و ان شاء الله لن اطيل مرة اخرى ... لكن استسمح ان اضع خلاصة الخلاصة هنا و هي ان جهلنا بالدين الذي يترتب عنه جهلنا باسس السعادة الحقة يوما بعد يوم ينتقل من الجهل البسيط الى الجهل المركب اى الجهل الاكثر تعقيدا و الوصول الى درجة تغيير الجنس مظهر مظاهر هذا الجهل
في البداية صار لازم تعرف إني معجبة كثير بكتاباتك لأنها منهجية و مؤسسة و منطلقة من خلفية باين إن انت عندك خلفية دينية و بتقيس الأمور انطلاقا منها، و هدا جيد و إن كان بإمكاننا أن نتناول الموضوع من عدة جوانب إلا أن المنطلق الديني ما بيتعارض أبدا مع العلوم الإنسانية، بس المرأة التي نتحدث عنها في تعليقنا السابق عن موضوعك ، يعني التي تتشبه بالرجال أنا ما قلت إنها تفعل دلك لتستمتع أكثر لكن قلت لتحسن وضعها بالمجتمع لأنها بتغير من الرجل و وضعيته بالمجتمع التي تتيح و تبيح له الكثير من الأمور و من بينها التعبير عن شهواته و واستمتاعه، لكن الرجل الآن يعني بالوقت الراهن صار هو يللي بدو يتشبه بالمرأة مو لأن وضعها بالمجتمع صار أفضل لكن بحثا عن متعتها التي تفوق كل الحدود و خاصة المتعة الجنسية لأنه صار يعرف شو متعة المرأة و صار يغار منها، الرجل عموما يغار من متعة المرأة لما بيعرف إنها بتفوقوا عشان كده هو يميل لقمعها و تجاهلها، و احنا بنعرف إن كثير ستات تشيهن بالرجال بس تقلدوا مناصب كبيرة بالدولة و لا بالمجتمع و لكن الرجال يللي تشبهو بالنساء أكثرهم عمل عملية تحول جنسي يعني التشبه صار تشبه تام لأنه عشق جسم المرأة مو ليتمتع به و لكن ليحس هو بمتعة المرأة بجسمها.
و هدا يللي كان بدي أشير إليه في موضوعي ما معنى أن تكوني امرأة يعني أنا مش بقول للمرأة إن كل كيانك هو أنوثتك يعني إنت لا تتوفرين على مقومات أكثر من جسدك و لكن أنا كنت بحب أقول إن المرأة تستمتع بأنوثتها و لازم ما تخجل و تعبر عن افتخارها كونها أنثى، لأن الرجل ما بيحس بمتعة من جسده لكن المرأة بمجرد ما تشوف جسمها تستمتع و تدل على نفسها و تحس بالمتعة لأن هايدا هو السر يللي بيخلي المرأة تستحمل غياب الرجل عنها زوجها يعني لمدة طويلة بن غير ما يضاجعها لأن بتعوض غيابه بالأستمتاع الداتي بنظرتها لجسمها و دلالها على نفسها ، لكن الرجل ما يقدر يعوضه شيء عن جسم المرأة و مضاجعتها، ما بيستمتع كونه رجل ما عنده الشعور الشبقي هدا إلا و هو مرتبط بالنظر للمرأة او تخيلها لكن المرأة أعتقد بمعنى الإيمان مو الظن إنها تستمتع شبقيا بجسمها و مفاتنها تفتنها هي أيضا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mamlaka.ahlamontada.com
zinman
متميز
متميز
avatar

المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 07/10/2007
العمر : 37
الموقع : www.zin.fr.ma

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الأربعاء أكتوبر 10, 2007 7:46 pm

بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على سيدنا محمد عبد الله و رسوله صلى الله عليه وسلم
طب يا فاتن ... انا مو حطول فالكتابة ... مع اني حاسس بالفخر انك تقولي عن اللخبطة اللي بلخبطها انا انك معجبة بيها ... و الله بفتخر بده وحاسس انه وسام انا نلته من المنتدى الحلو ده اللي سبق و قلت اني بحبه بجد
يلا انا قلت ما اطول بالكتابة بس احب اذكرك بكلمةانت قلتيها في اول رد رديتي بيه علي وهي كلمة ... ما اختلفنا ... لو فيكي تدوري عليها حتلاقيها في بداية ردك الاول ... و انا الان بقولك ما اختلفنا ثاني في التعليق الثاني بتاعي ... اللي حاصل وهو انك بتكشفي نقاط كثير احنا كنا مغمضين عنينا عنها ... فانت بتطرحيها بطريقتك الحلوة الخاصة ... فلما بعلق عليها بحاول اوضح بس ان الاصل في الامر مو تغميض عين ومو جهل بالنقطة اللي انت كشفتيها في حد ذاتها بس هو جهل بامور ديننا ... فالظاهر بيبان اني بختلف معك في الراي بس لو دققتي في الامر بتلاقي اننا في نفس الخط ... و حذكرك الان في موضوع ثاني اننا ويا بعض في نفس الخط ... و ان القضية هي قضية جهل او تعمد جهل ديننا الحنيف ... و الى تعليق ثاني .... هو ان شاء الله تعالى حيكون في الموضوع بتاع ان الالبسة الضيقة ... و شكرا الك كثير و شكرا لكل اعضاء المنتدى الحلوين ... اخوكم عادل من المغرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.zin.fr.ma
ya79za
فاعل حسن
فاعل حسن
avatar

المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 17/10/2007
العمر : 43

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الأربعاء أكتوبر 17, 2007 3:43 pm

اول شيء انا ضيف جديد عليكم وارحب بجميع الاعضاء والقائمين على هذا المنتدى واتمنى ان اكون عضو خفيف الظل
وكل عام والجميع بخير.

اما بالنسبة للموضوع فهو شيق ورائع فعلا

واجمل ما في المراة هي انوثتها
والاهتمام بها شيء مهم جدا لكل فتاة
والاهتمام بجميع مفاتنها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatin
نشط ممتاز
نشط ممتاز


المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 18/11/2007
العمر : 33
الموقع : http://mamlaka.ahlamontada.com

مُساهمةموضوع: ما معنى أن تكوني امرأة؟   الجمعة مارس 07, 2008 7:47 am

أن تكوني امرأة هذا يعني أنك تتوفرني على مقومات السعادة في الحياة، و حتى دون أن تحاط هذه الحياة بمقومات أخرى من قبيل ما نحتاج إليه في حياتنا المادية، ةلكن أن تكوني امرأة فهذا يعني أن تكوني تتوفرين على شعور ممتع بكونك أنثى، و هذا هو أمتع شعور يمكن أن تحس به أمرأة، فأنا كوني أنثى و عندما أتفكر في كينونتي هاته أعتبر أن أنوثتي هي خصوصيتي و هي مصدر سعادتي و شوقي إلى الحياة من منطلق كوني أنثى فأرى العالم كله جميلا انطلاقا من إحساسي بالمتعة كوني امرأة.
أنظري إلى جسمك و افتتني به كما يفتتن به الآخرون خاصة من الرجال فأنت مصدر إعجاب للآخرين بتفاصيل جسمك الأنثوي البديع و الممتع للنظر.
و من هذا المنطلق فأنا شعاري في الحياة هو ما أحلى الجمال و ما أحلى الحياة، و أضيف عليه ما أحلى الأنوثة و ما أمتعها؟
و إلا شو بيكون رأيكن؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fatin101.jeeran.com/profile
 
ما معنى أن تكوني امرأة؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة الجمال :: نشاط الملكة :: عالم المرأة-
انتقل الى: