مملكة الجمال

ملتقى عشاق الجمال من شباب الوطن العربي الملــ فاتن ــكة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 صحة الأم والطفل ... نقص الكالسيوم يشجع انتشار سرطان الثدي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Neruda
مبتدأ
مبتدأ


المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
الموقع : امام شاشة الكمبيوتر

مُساهمةموضوع: صحة الأم والطفل ... نقص الكالسيوم يشجع انتشار سرطان الثدي   الأحد نوفمبر 25, 2007 1:01 pm

قال باحثون استراليون ان نتائج سلسلة دراسات اجريت على الحيوانات تشير الى ان نقص الكالسيوم الذي يعجل بمعدل امتصاص الكالسيوم مرة اخرى في العظام يشجع نمو اورام الثدي السرطانية في العظام. وقال الدكتور كولين ار. دونستان كبير الباحثين ان “نقص الكالسيوم اما بسبب انخفاض معدل الكالسيوم في الوجبة الغذائية او بسبب نقص فيتامين (دال) امر شائع جدا في النساء الاكبر سنا واللائي يعتبرن الاكثر عرضة لخطر الاصابة بسرطان الثدي وانتشار سرطان الثدي الى العظام”.





أجرى دونستان الباحث في معهد انزاك للابحاث في كونكورد وزملاء له دراسات على الحمية الغذائية لفأر كنموذج لنمو سرطان الثدي في العظام. وتنشر النتائج في دورية ابحاث السرطان.

ووجد الباحثون انه بعد زرع سرطان الثدي في الحيوانات ظهر على الفئران التي اعطيت وجبة لا تحتوي الا على 1,0 في المائة فقط من الكالسيوم علامات على حدوث تغير كبير في العظام بالمقارنة مع الحيوانات التي تم اعطاؤها وجبة غذائية تحتوي على كمية طبيعية من الكالسيوم تبلغ 6,0 في المائة.

وبحلول اليوم السابع عشر اصيبت الفئران التي تعيش على وجبة غذائية منخفضة الكالسيوم بزيادة نسبتها 43 في المائة من تدمير العظام و24 في المائة زيادة في مساحة الورم وزيادة بنسبة 24 في المائة في تكاثر الخلايا السرطانية بالمقارنة مع الفئران التي اعطيت وجبة عادية.

ووجد الفريق ايضا ان العلاج بالاوستيوبروتيجيرين لمواجهة امتصاص الكالسيوم في العظام ثبط تماما تدمير العظام وخفض مساحة الورم السرطاني وقلل من تكاثر الخلايا السرطانية وزاد من موت الخلايا السرطانية.

وأشار دونستان الى ان “نقص الكالسيوم وفيتامين دال يمكن تقييمه بسهولة وتصحيحه”.

يشار الى ان الكالسيوم يشكل العنصر والمادة الأساسية التي تدخل في تركيب العظام.

ويقدر أن الهيكل العظمي للشخص البالغ متوسط الوزن يحتوي على 2,1 كيلو جرام من الكالسيوم الذي يوجد متحداً مع الفوسفور في مركب يعرف باسم سلفات الكالسيوم. وهذا المركب هو الذي يعطي للعظام قوتها وصلابتها. وتبدأ العظام في التكون والنمو منذ أن يبدأ خلقها في الجنين وهو في بطن أمه ثم تستمر في نموها بعد الولادة، وتتزايد أطوالها بالتدريج حتى يصل الشخص إلى سن العشرين، وعندئذ يتوقف نموها الطويل، ولكنها تظل تزداد سمكاً وصلابة ببطء حتى سن الخامسة والعشرين.

وعلى أساس أن مقدار الكالسيوم الذي يدخل في تركيب الهيكل العظمي للشخص المتوسط الحجم في هذه السن هو 2,1 كج فمعنى هذا أنه يجب أن يحصل على 130 ملليجراما من الكالسيوم يومياً خلال الخمس وعشرين سنة الأولى من عمره، وذلك لتعويض ما يستهلك من خلايا العظام. وتزداد حاجة الانسان إلى الكالسيوم بصفة خاصة في سن الطفولة والمراهقة، كما تزيد حاجة المرأة إليه في فترتي الحمل والإرضاع، ويوجد الكالسيوم في أنسجة النباتات والحيوانات. وأغنى مصادره هي الألبان ومنتجاتها والأسماك التي تؤكل بعظامها.

وتتراوح كمية الكالسيوم التي يحتاجها الطفل يومياً بين 500 و 600 ملليجرام. وتزداد قليلاً في فترة المراهقة، ولكنها تعود فتنخفض بعد البلوغ إلى 500 مجم.

وتقول اختصاصية أمريكية في علم التغذية إن شرب الحليب هو أسهل طريقة للتعويض عن نقص الكالسيوم في الجسم.

وأوضحت كارولاين أونيل في تقرير أن الأمريكيات يشربن حوالي 170 غراما من الحليب يوميا عن طريق تناول القهوة، في حين أن هذه الكمية يجب أن تكون 680 غراما.

وأشارت إلى أن 40% من الأمريكيين يشربون القهوة يوميا، فيما يتناولها 6% فقط مع الحليب، داعية الذين لا يشربون الحليب يوميا مع الوجبات لإضافته للقهوة. وقالت أونيل التي ألفت كتاب “تناول أطباقا صحية” إن “شرب الحليب الخالي من الدسم صحي ويوفر لك التغذية التي تريدها”. وأضافت “ان الذين جربوا شرب الحليب أدركوا كمية الغذاء الذي يحصلون عليه بعد شرب كل كوب”، مضيفة أن الحليب، عدا عن كونه مصدراً مهماً للكالسيوم، فهو يوفر للجسم نسبة عالية من البروتينات أيضا.


منقول study
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.technokurd.net
 
صحة الأم والطفل ... نقص الكالسيوم يشجع انتشار سرطان الثدي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة الجمال :: وزارة الصحة-
انتقل الى: